الفيديو التالي


طعنتني أختي الصغيرة في الظهر لتسرق حبيبي

2 المشاهدات
قصص واقعية
0
نشرت في 05 Feb 2020 / في فيلم والرسوم المتحركة

★ هل تريد أن نجعل قصتك مصورة؟ أرسلها إلى: [email protected]

سنعطيها صوت ممثل مختص وسيصنع المصمم فيديو خاص لها!

★ اشترك في قناة قصص واقعية https://bit.ly/2HotpkS


مرحبا يا رفاق! أدعى جوان وأنا في السادسة عشرة من العمر. سأروي لكم قصتي عن كيف خانتني أختي الصغرى وحبيبي. على الرغم من أنهما ربما يعتقدان بأنني نلت ما أستحقه. لكن سأترك الأمر لكم لتقرروا ذلك.

حظيت بحبيب، ساعدني في دراستي. والآن، يقول هو وأختي إني استغليته ليقوم بواجباتي المدرسية عوضا عني ومساعدتي في الغش أثناء الاختبارات المدرسية. وهما على حق بشكل جزئي. تدرس أختي الصغرى ''لوري'' ليلا مع نهار، لكنها تتمتع بإرادة حديدية. تصغرني بسنة واحدة، لكنها مصممة منذ البداية على العمل في مجال المستحضرات الصيدلانية والمساعدة في العثور على علاج لمرض السرطان. تحصل على درجات عالية في المدرسة. أما أنا، فمختلفة عنها؛ لا أطيق الدراسة على الإطلاق. وهناك سبب وجيه وراء ذلك، لا أحتاج حقا إلى كل الرياضيات والكيمياء. فأنا أود أن أصبح عارضة أزياء. وأفضل قضاء وقتي في العمل أو تعلم مختلف النصائح التجميلية، بدلا من القيام بتحاليل مخبرية أو اختبارات مدرسية. لكن أدركت أني في حاجة ماسة لاجتياز الاختبارات، لأسعد والداي على الأقل.

لمعرفة ما حدث، شاهد الفيديو حتى النهاية!

وسائل التواصل الإجتماعي :


حِرف إبداعية للفتيات في 5 دقائق: https://bit.ly/2DTuyP7

اشترك بـ حِرف إبداعية في 5 دقائق: https://bit.ly/2GZwPLE

اشترك بـ حرف إبداعية للأطفال في 5 دقائق: https://bit.ly/2BXosMn

اشترك بـ حِرف إبداعية للرجال في 5 دقائق: https://bit.ly/2IZZsKu

الجانب المُشرق ليوتيوب: https://bit.ly/2Uj5ozn

الموسيقا: Epidemic Sound: https://www.epidemicsound.com
# قصصواقعية

أظهر المزيد
0 تعليقات sort ترتيب حسب

الفيديو التالي