5 المشاهدات
Mohtawa
Mohtawa
13 Aug 2021

هذه الصورة التي تشاهدونها
هي ليست لمشردة
بل لممثلة مصرية كانت من المتميزات
في مسلسل "عائلة الحاج متولي" قبل 20 عاماً
تداول رواد مواقع التواصل صورتها هذه
أثناء جلوسها على الرصيف بجانب أحد الأعمدة
معبرين عن اندهاشهم بسبب تشردها في الشوارع
مروة محمد عمرها الآن 40 عاماً
لم تتمكن خلال مسيرتها
من نيل الشهرة الكبيرة في عالم الفن
وبحسب شقيقها فقد تعرضت لأزمة نفسية شديدة
منذ سنوات بعد وفاة والديها
وأصبحت تفترش الأرصفة
وتعاود الهرب كلما حاول شقيقها إعادتها للمنزل
فهل تتسبب الصدمة جراء وفاة شخص عزيز بأمراض نفسية؟
بحسب باحثين من جامعتي "كولومبيا" و"هارفرد" الأميركيتين
الفقدان المفاجىء لأحد الأحباء
يمكن أن يؤدي لمجموعة متنوعة
من الاضطرابات النفسية
حتى لدى الأشخاص الذين ليس لديهم
تاريخ من الأمراض العقلية
مثل زيادة خطر الإصابة بالاكتئاب الشديد
والإفراط في تعاطي الكحول
واضطرابات القلق بما في ذلك اضطراب الهلع
ولكن المرض الذي يشكل خطراً أكبر
هو اضطراب ما بعد الصدمة
ويعاني المصابون بهذا الاضطراب
من إحساس قوي بالخطر
ويعزز لديهم شعور التوتر والخوف حتى إن كانوا في أمان
حلل الباحثون بيانات حوالي 27 ألف مشارك
تبين أن 20 إلى 30% منهم
يعتبرون أن الوفاة غير المتوقعة لأحد أفراد أسرهم
هي أكثر الأحداث صدمة في حياتهم
من الناحية السريرية تشير نتائج البحث
أن فقدان شخص ما لعلاقة شخصية وثيقة مع آخر
له تأثير عميق على الإحساس بالذات والتفكير الذاتي

للمزيد من الفيديوهات تابعونا على موقعنا الرسمي: https://www.mohtawa.ae


تابعونا على:
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
Official Website| https://www.mohtawa.ae
Facebook| https://www.facebook.com/mohtawaae
Twitter| https://twitter.com/mohtawaae
Instagram| https://www.instagram.com/mohtawaae
محتوى منصة تهتم بالشباب العربي المعرفي من مواضيع تشمل "علوم - ثقافة - اجتماع - فضاء - تاريخ - طب - صحة - لايف ستايل - فن - رياضة - أخبار - سياسة - برامج

أظهر المزيد

0 تعليقات ترتيب حسب

لم يتم العثور على تعليقات

الفيديو التالي